أخبار عاجلة

رأي

روايات مبتورة من تاريخ الاحتلال..

  رغم أن الاحتلال الايطالي لليبيا دارت أحداثه على مشهد أكثر من أربعين مراسلاً صحفياً إلا أنه لم تروى سيرته كاملة وعادلة، هذا مادونه “فرانسيس ماكولا” أحد المراسلين الحربيين الذين عاصروا تلك الحقبة ويرجعها إلى سببين حسب شهادته أولهما الرقابة الايطالية الرسمية على الأخبار، والثانية الرقابة غير الرسمية من الإيطاليين الذين يؤيدون تلك الحرب. في كتابه (حرب ايطاليا من أجل …

أكمل القراءة »

حقول أخرى..

يبدو أن ماصرحت به “هدى السراري” مديرة قنوات 218، لصحيفة العرب اللندنية حول واقع الإعلام في ليبيا خلال السنوات الأخيرة، حسب عنوان المقابلة، الذي غالباً مايبرز أهم فقرات بقية المحتوى في كل الفنون الصحفية جاء العنوان “ماكان متعارفا عليه في ليبيا لايمكن تسميته إعلام”! استغرب هذا الحكم المطلق وإن اختلفنا مع النظام السابق وأغلب ممارساته لكن يجب أن لاننكر أن …

أكمل القراءة »

التهمة كاتب..

  قضية خوف الكاتب ليست أمر يقتصر على بطش الأجهزة الأمنية فقط فهناك الخوف من المجتمع وتكويناته وقضاياه فهي تشكل سطوة أخرى، يصاحبها الخوف من التعرض للقضايا الدينية حسب واختلاف المذاهب والمعتقدات فالخلط بين ماهو ديني وعرفي مشكلة أخرى يلجأ البعض بسببها غالباً إلى استخدام مصطلحات فضفاضة للإفلات من عواقب الاتهام. (صحفيون خلف أسماء مستعارة.. لا لكتم الصوت) أحد إصدارات …

أكمل القراءة »

طرابلس في فلك التاريخ..

تُجمع أغلب المصادر التاريخية أن وجود مدينة طرابلس “أويا” ارتبط بظهور الفنيقيين في المناطق الوسطى والغربية من البحر الأبيض المتوسط وقيامهم بإنشاء العديد من المراكز والمحطات التجارية، شكلت على مر التاريخ مركزاً هاماً من المراكز التي اتخذوه محطة من محطاتهم التجارية لموقعها جغرافي، وبذلك دخلت المدينة في فلك الحضارة الفينيقية الذي ظل أثرها سائدا بعقائده وتقاليده ولغته حتى عصور متأخرة …

أكمل القراءة »

شكشك ومابعد الحقيقة..

إحاطة رئيس ديوان المحاسبة “خالد شكشك” الأخيرة حول ملف الكهرباء أمام البرلمان أشبه بجرد تاريخي بدأه بالعام 215/2016 مستعرضاً بعض الحقائق الموثقة لدى الديون، ربما تحمل تلك الأرقام والوقائع رسائل ضمنية للتنصل من المسؤولية وإلقائها على أكثر من جهة!، ماجرى ربما أشبه مايكون بحالة حقبة مابعد الحقيقة التي يتراجع فيها دور الحقائق والبيانات والمعلومات لصالح المعتقدات والرؤى الأيديولوجية والرغبات، ليظل …

أكمل القراءة »

مأزق الإعلام الخاص..

  بعد ثورات الربيع العربي شهدت ليبيا ودول أخرى مرحلة سياسية جديدة وبرزت وسائل إعلام وتعابير يمكن اعتبارها دخيلة على مجتمعنا كالمناداة بالحقوق والحريات الخ… كانت نقطة التحول الرسمي منذ عام 2012 بصدور قرار المجلس الوطني الانتقالي المؤقت، بشأن إنشاء مجلس أعلى للإعلام حُددت اختصاصاته على النظام الأساسي للمجلس ولائحته الداخلية وعلى الإعلان الدستوري، لنتجاوز بذلك مرحلة الرقابة على الطريقة …

أكمل القراءة »

تفكير..

الطريقة التي تناول بها “إدوارد سعيد” موضوع الاستشراق وكيف ينظر الغرب إلى الشرق ، في حد ذاته يشكل منهجاً يستحق الدراسة، فالتفصيل الذي قدمه حول هذه النظرة بحسب العلاقات التاريخية التي ارتبطت بالاستعمار بشكل مباشر مع التقارب الجغرافي أيضا.. حيث الاختلاف بين نظرة بريطانيا وإيطاليا وفرنسا.. إلى جانب ألمانيا التي لم يكن لديها إرث استعماري في الشرق، أيضا أمريكا الدولة …

أكمل القراءة »

الهوية الدينية كمتغير في ظل الأوضاع السياسية..

الهوية الدينية كمتغير في ظل الأوضاع السياسية..ربما تكون الهوية من أكثر المسائل الاجتماعية تعقيداً باعتبارها فلسفية صرفة موغلة في القدم أثارها قديماً سقراط مروراً بفرويد وآخرون، فغالباً مايتم إثارة المسائل والقضايا الدينية في فقه العبادات أو صلب العقيدة التي كانت خلافاتها أول أرضية لظهور التيارات والحركات الإسلامية وتأثيراتها الكبيرة في تاريخنا الحديث والمعاصر، والتي ازدادت بعد ثورات الربيع العربي التي …

أكمل القراءة »

منزلة بين منزلتين

الخوف والمحاباة وقعت بينهما حرية الصحافة في يومها الذي أُقر ليكون مناسبة عالمية كل عام لأهم قيمة وبيئة حاضنة للعمل الصحفي وهي الحرية. يبدو أن 3 مايو حدث تحول فعلياً إلى تحصيل حاصل أشبه بصورة نمطية لاتتجاوز بعض المناشير التي تحمل مضامين محدودة في غياب تام للالتزام بالواجبات والمسؤوليات قبل المطالبة بالحقوق ليصبح الأمر منطقياً، أما الشعار الذي اتخذته اليونيسكو …

أكمل القراءة »

الفاتورة لازلت مفتوحة

أثارت حادثة مقتل الإنسان الأمريكي “جورج فلويد” ذوي الأصول الأفريقية على يد شرطي أبيض في مدينة مينابولس على خلفية الاشتباه في استخدامه عملة مزيفة في أحد المطاعم ، بعد أن وضع الشرطي رقبة المشتبه تحت ركبته في مشهد بُرر بأن الشرطي أراد تثبيت الضحية رغم صرخات الأخير لا أستطيع أن أتنفس أرجوك لاتقتلني، لتأخذ القضية براحاً واسعاً من الجدال المناقشات …

أكمل القراءة »