الرئيسية / الاولي / الآثار الليبية المهدَّدة في ملتقى بأسبانيا

الآثار الليبية المهدَّدة في ملتقى بأسبانيا

 

عُقد في مدينة برشلونة الأسبانية ملتقى حول التعاون مع مؤسسات المجتمع المدني لحماية الأرث الثقافي أثناء التزاعات والحروب، الذي نظمته مؤسسة «سلام التراث»، وبدعم صندوق «الف»لحماية التراث الثقافي في البلدان التي تشهد صراعات مسلحة.

وقد استهدف الملتقى عدداً من مؤسسات المجتمع المدني، والهيئات الحكومية المعنية بإدارة التراث الثقافي في كل من (ليبيا، وسوريا، واليمن).

وكانت المشاركة الليبية ممثلة في جمعية «بلغراي» من مدينة البيضاء، واتحاد بلديات التراث، ومصلحة الآثار، والهيئة الطرابلسية، حيث تم استعراض عديد المشروعات، والأعمال لإنجاز استراتيجية للتعاون مع الجهات الداعمة والمؤسسات التي تُدير تلك المشروعات، والاتفاق على إنشاء شبكة موحدة تنضوي تحتها تلك المؤسسات وفقاً للمكتب الإعلامي لمصلحة الآثار.

وتعد منظمة «الف» الصندوق الدولي الوحيد لحماية التراث الثقافي في مناطق النزاع، ويقوم بتمويل عديد المشروعات في مجالات حماية المعالم والمواقع، والحفاظ على المتاحف ومصنّفاتها، وتوثيق التراث وترابطه.

وفي بيان سابق للمنظمة، حسب موقعها على الانترنت قالت:

(مع استهداف التراث الثقافي في السنوات الأخيرة نتيجة النزاعات المسلحة بات إعادة تأهيله عنصراً جوهرياً في إطار الجهود المبذولة، لإعادة البناء الاجتماعي والثقافي في البلدان المتضرّرة).

عن ibrahim Aboargoub

كاتب وصحفي عمل ونشر وكتب في عديد الصحف الليبية ، عمل محرر بعدد من وكالات الأنباء منها قناة الرائد ووكالة أنباء التضامن وقناة ليبيا الوطنية ، مدير تحرير سابق لصحيفة فبراير ، مدير سابق للموقع الألكتروني لهيئة الصحافة ، مدير تحرير سابق للموقع الألكتروني لصحيفة فبراير.

شاهد أيضاً

بين القبول والرفض، عمل المرأة: ترف أم استقلاليــة أم اضطرار

  المرأة العاملة التي تشغل أكثر من نصف المجتمع والتي لا يخلو مجتمع من وجودها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *