اخر الاخبار
الرئيسية / الراي / الزاد و الرحيل

الزاد و الرحيل

سترحل.. إن كنت مواطنا بسيطا تعشق بلادك وتعمل لرقيها وتدعو الله صباح مساء ان يحقق وحدتها الوطنية او كتت فاقدا لأدنى مشاعر الإخوة وتستغل تمزيق وتشتيت الصف وصولا لغاياتك واغراضك الدنيوية.. سترحل.

سترحل.. إن كنت قويا بإيمانك وتتقي الله في نفسك وتعمل صالحا في حياتك الدنيوية ، او تتقوى بقبيلتك وبإمتلاكك المدفع والبندقية..سترحل.

سترحل ..إن كنت صاحب دخل بسيط لايكاد يسد إحتياجاتك اليومية وتعاني الضنك والفاقة ولكنك قنوع وتحمد الله, او كنت ممن يستغلون وظائفهم ونفودهم ويجمعون ملايين الدينارات ومع هذا يطمحون إلى المزيد من الجاه ورزم الأوراق النقدية..سترحل.

سترحل ..إن كنت ثائرا حقيقييا خرجت لإزالة الظلم لتنعم ارضك بالحرية ثم تركت السلاح وعدت لعملك لتساهم في بناء ليبيا الفتية ,أوتسللت إلى صفوف الثوار ونشرت الفوض وإمتشقت السلاح وأساءت لمعنى الحرية..سترحل.

سترحل.. إن كنت صافي السرية نقيا تسير بما يرضي الله وتؤدي واجباتك بنفس رضية,أو كنت عابثا متهورا تنشر الفساد عمدا وبسؤ نية فساءت سمعتك وجعلت الناس يصفونك بشر البلية..سترحل.

سترحل.. إن كنت مهجرا تعاني ظروف القهر في مخيمات النازحين داخل وطنك وخارجه ولااحد يهتم بحالك أو كنت ترفل في النعيم في بلدك وتشعر بوجودك في مسقط رأسك ولايهمك الاخرين فليذهبوا إلى الجحيم.. سترحل.

سترحل ..إن كان ابناؤك يبيعون مناديل الورق والسجائر عند الإشارات الضوئية ويؤجرون (البرويطة) في الأسواق الأسبوعية أو كانوا يركبون السيارات الفارهة ويشترون بضائعهم من اشهر الماركات العالمية..سترحل.

سترحل ..إن كنت عضو مؤتمر أومجلس نواب أوعميد بلدية وتسعى لتحقيق مصالحك الشخصيةأوكنت موظفا بسيطا تعمل على آداء وظيفتك بأمانة خدمة للمواطن الذي يطمح لتحقيق مصالحه الضرورية..سترحل.

سترحل.. إن كنت قليل خبرة ولاشيء يؤهلك لتولي المسئولية إلا لأنك أصولي وتظهر الولاء والطاعة  أوكنت صاحب مؤهل وخبرة وهمشك رؤسائك لأنك لاتحني الرأس ولاترمي الورود ولاتلج الوظيفة من الأبواب الخلفية..سترحل.

سترحل..إن كنت صاحب كلمة صادقة تدعو إلى رأب الصدع وتوحيد الكلمة ونبذ العداء او كنت إعلاميا مأجورا جندك من كان لتمزيق الوحدة الوطنية وزرع الفتن وتزييف الحقائق ،أو حبا في الظهور وسعيا وراء مكاسب دنيوية..سترحل.

سترحل..إن كنت فرعونا تعثو في الأرض فسادا وتخليت عن الآدمية تقتل ،تسرق، تنهب ، تبتز أو كنت ذو قلب رحيم صاحب يد سخية ممدودة لفعل الخير تبذل مالك لإسعاد الآخرين تفرج الهم عنهم ، طيب صاحب تفس رضية..سترحل.

إلى الله جميعا سنرحل.. والرحيل هو الرحيل.. ولكن بأي زاد سيكون الرحيل؟.

 

    مسعود أجبيرة

عن امال الشراد

آمال محمد عبد الرحيم الورفلي/ صحافية / مدير تحرير الموقع الالكتروني لصحيفة فبراير متحصلة على :- - ليسانس في الإعلام من جامعة قاريونس سنة 1997 م - دبلوم دراسات عليا قسم الإعلام من مدرسة الإعلام والفنون بالأكاديمية الليبية .. - تعمل على إنجاز رسالة علمية لنيل درجة (الماجستير) في الصحافة . - عملت مدير تحرير للموقع الالكتروني لصحيفة فبراير بهيئة دعم وتشجيع الصحافة - عملت مدير لمكتب لجنة الإعلام والثقافة والمجتمع المدني بالمؤتمر الوطني العام من 2012 الي 2016. - عملت محررة في هيئة دعم وتشجيع الصحافة ( صحيفة فبراير) .بعد 2011 م . - عملت محررة في الهيئة العامة للصحافة من 1998 الي 2011 م. ـ عملت كباحثة وإدارية في مركز البحوث والتوثيق الإعلامي والثقافي 1997م

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*