اخر الاخبار
الرئيسية / الرئيسية / اخبار / عمل تخريبي يؤدي إلى توقف الإنتاج بحقل الشرارة النفطي – إعلان حالة القوة القاهرة من جديد

عمل تخريبي يؤدي إلى توقف الإنتاج بحقل الشرارة النفطي – إعلان حالة القوة القاهرة من جديد

تعلن المؤسسة الوطنية للنفط من جديد حالة القوة القاهرة وتوقّف عمليات شحن النفط الخام بميناء الزاوية اعتبارا من يوم الثلاثاء 30 يوليو 2019، وذلك بسبب إغلاق آخر مشبوه لأحد الصمامات على خطّ الأنابيب بحقل الشرارة النفطي، الأمر الذي تسبب في توقّف امدادات النفط الخام من الحقل إلى الميناء. وتجدر الإشارة إلى أنّ هذا الحادث يعتبر الخرق الأمني الثاني على التوالي الذي يستهدف خطوط الأنابيب في الأيام العشر الأخيرة من قبل أشخاص مجهولي الهوية.
وقد قامت المؤسسة الوطنية للنفط بإعلام الشركاء التجاريين بهذه التطورات. حيث قام عدد من موظفي شركة أكاكوس التابعة للمؤسسة بمحاولة إعادة فتح الصمام ولكن تم إيقافهم من قبل مجموعة مسلحة. المفاوضات جارية حاليا في محاولة لاستئناف الإنتاج في أقرب وقت ممكن.
وقد صرّح رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله، في هذا الصدد قائلا: ” إنّ هذا الحادث يدلّ بشكل كبير على هشاشة الوضع الأمني في بلادنا، والاستخفاف بالعواقب الوخيمة لمثل هذه الأفعال المشينة على حياة المواطنين الليبيين. حيث أنّ توقف الإنتاج بأكبر حقل نفطي في ليبيا لن يتسبب فقط في عرقلة امدادات الطاقة لشبكة الكهرباء الوطنية، بل سيحول أيضا دون القدرة على تمويل الخدمات الأساسية. ولئن كانت هذه المشاكل تمسّ العديد من الليبيين في مختلف المناطق، إلا أنّها أشدّ وطأة على أهالي الجنوب. ولابدّ من تعقّب مرتكبي هذه الأفعال المشينة وملاحقتهم جنائيا، والتمسّك بسيادة القانون. كما يجب تأمين ميزانية تشغيلية كافية لتعزيز إجراءات الأمن الصناعي ومنع تكرّر مثل هذه الأفعال غير المسؤولة”.
وقد قامت شركة أكاكوس للعمليات النفطية، التابعة للمؤسسة الوطنية للنفط، بإبلاغ الشركة العامة للكهرباء بأنّه سيتم تعليق عمليات إمداد النفط الخام لمحطّة أوباري لتوليد الطاقة الكهربائية كنتيجة حتمية لتوقف الإنتاج بحقل الشرارة، علما بأنّه جاري العمل على وضع ترتيبات بديلة من شأنها ضمان استمرار العمليات بالمحطّة.
31 يوليو 2019
طرابلس

عن امال الشراد

الاسم آمال محمد عبد الرحيم الورفلي متحصلة على :- - ليسانس في الإعلام من جامعة قاريونس سنة 1997 م - دبلوم دراسات عليا قسم الإعلام من مدرسة الإعلام والفنون بالأكاديمية الليبية .. - اعمل الآن على إنجاز رسالة علمية لنيل درجة التخصص العالي (الماجستير) في الصحافة . - عملت مدير تحرير للموقع الالكتروني لصحيفة فبراير بهيئة دعم وتشجيع الصحافة - عملت مدير لمكتب لجنة الإعلام والثقافة والمجتمع المدني بالمؤتمر الوطني العام من 2012 الي 2016. - عملت محررة في هيئة دعم وتشجيع الصحافة ( صحيفة فبراير) .بعد 2011 م . - عملت محررة في الهيئة العامة للصحافة من 1998 الي 2011 م ـ عملت كباحثة وإدارية في مركز البحوث والتوثيق الإعلامي والثقافي 1997م

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*