الرئيسية / الاولي / لنعتها بالنائية الحكومات السابقة لم تفكر في إنشاء مشاريع استثمارية بغدامس

لنعتها بالنائية الحكومات السابقة لم تفكر في إنشاء مشاريع استثمارية بغدامس

 

أ قاسم  المانع.. لنعتها بالنائية

الحكومات السابقة لم تفكر في انشاء مشاريع استثمارية بغدامس

متابعة \على العريبي

عدسة / صلاح الطبال

للمرة الأولى في ليبيا التحضير لإقامة المنتدى الأول للتنمية المكانية والصحراوية بالمدينة

 

لقاء  قاسم  المانع  عميد بلدية غدامس

تعتبر مدينة غدامس من أهم  المناطق  السياحية في ليبيا وتتميز بطابعها  الصحراوي الجميل المفعم  بالموروث الثقافي الأصيل لسكان هذه المدينة وهي تقع في المثلث الحدودي  لليبيا ،  وتتشتهر بمهرجاناتها  السياحية التقليدية لسكانها  الشيء الذي جعل منها  وجهة سياحية للكثير من السياح في العالم حيث سجل عدد178 ألف سائح  قاموا  بزيارتها في سنة  2010  م  رغم صعوبة الاجراءات  في اصدار  التأشيرات في تلك الفترة مع  قلة الامكانات والعوامل المساعدة لاستجلاب السياح آنذاك  وعدم الاشتهار .

في الموارد الطبيعية للمدينة وهي تعتمد على الدولة في انشاء بعض المشروعات الخدمية ولكن كمشروعات استثمارية لم يحدث حتى  التفكير فيها لأنه في السابق لم يسبق أن اقيم فيها أي مشروع للتنمية والاستثمار فيها بسبب اعتبارها مدينة نائية وبعيدة وطبيعتها

الصحراوية ولم تدرس طرق بحث للتنمية والاستثمار ومدينة غدامس  في أمس الحاجة لتقديم المبادرات لتقديم المبادرات والمنتديات البحثية للتنمية واستغلال مواردها الطبيعية بالرغم من وجود الكثير من الكفاءات البشرية فيها ولم تحصل علي حقها في التنمية والاستثمار ومن أكثر المشاكل في مدينة غدامس نقص مياه الشرب التي يجب الاسراع في ايجاد الحلول في توفيرها وأيضاً مشكلة تلوث البيئة لهذا يتطلب إنشاء  العديد من المشاريع الاستثمارية التس ستعود بالنفع علي المدينة  وعلي  الدولة الليبية بشكل عام .

والآن وللمرة الأولى في ليبيا تمت الالتفاتة من بعض الجهات المعنية للمدن الصحراوية حيث يتم التمهيد لاقامة المنتدى الأول للتنمية السكانية والصحراوية بمدينة غدامس في الأيام القليلة القادمة وهو  منتدى علمي ثقافي يهدف  لوضع استراتيجية مشتركة للتغلب على المشاكل البيئية بالمدينة وقد سبق وأجرينا العديد من الاجتماعات تمهيد لاقامة هذا المنتدى الأول من نوعه كحدث محلي وننظر إليه كحدث عالمي ولقد قمنا بدراسة ومناقشة الأفكار  والأهداف  من إقامة هذا المنتدى وما الذي سيقدمه المنتدى لمدينة غدامس وما هو الدور العلمي  والدعم المجتمعي  في الاستثمار لموارد المدينة الطبيعية حيث بدأ العمل في انتاج النفط وأيضاً من المواضيع التي قمنا بدراستها في الاجتماعات التي تسبق المنتدى  دور الاعلام للتعريف بالمنتدى بإعتبار الإعلام شريك أساسي في التنمية حتى يتم تغيير وجهة النظر للسياحة في ليبيا وتعلق  مدينة غدامس أمال كبيرة على هذا المنتدى لأنه من خلاله سيتم استعراض الكثير من المشروعات الاستثمارية التي من شأنها  الدفع بعجلة السياحة في ليبيا ونحن مستبشرون من إقامة هذا المنتدى ليكون السبب في فتح الطريق أمام التنمية المحلية لأنه غدامس لديها العديد من الموارد التي تساهم في إقامة العديد من المشاريع  التنموية المنشئات  الاعلامية أو استطيع أن أقول المرافق الاعلامية فهي تفتقر للإذاعة والوسائل والتجهيزات التي تستطيع من خلالها أن تعبر  عن رأيها ..

ونحن دائماً من المشاركين في الاجتماعات التي عقدت بخصوص تنمية مدينة غدامس  ولدينا أيضاً في اللجنة المركزية  وبالنسبة    لهذا الاجتماع خاص بالاعلاميين  للتعريف بإقامة المنتدى ومحاوره أهدافه حتى يقوموا بواجبه الاعلامي ونأمل كل الخير ونحن بدورنا مستبشرون  بإقمة المنتدى وأغتنم الفرصة لأخاطب الجهات  المختصة أن تهتم بهذا المنتدى وأن تعمل على تنفيذ  ما سينبثق عن هذا المنتدى من أراء وأفكار ومقترحات لأنه ليس دائماً نستطيع أن نجده مثل هذه الفرص المتاحة .

عن ibrahim Aboargoub

كاتب وصحفي عمل ونشر وكتب في عديد الصحف الليبية ، عمل محرر بعدد من وكالات الأنباء منها قناة الرائد ووكالة أنباء التضامن وقناة ليبيا الوطنية ، مدير تحرير سابق لصحيفة فبراير ، مدير سابق للموقع الألكتروني لهيئة الصحافة ، مدير تحرير سابق للموقع الألكتروني لصحيفة فبراير.

شاهد أيضاً

تعميم مكافحة الأمراض بشأن ظهور فيروس كورونا المتحور “أوميكرون”

عقد اجتماع يوم الأحد بتاريخ 28/11/2021 م بين اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا و بعض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *