أخبار عاجلة
الرئيسية / الرئيسية / اخبار / اختتامُ دورة الدبلوماسيَّة والعلاقات الدَّوليَّة

اختتامُ دورة الدبلوماسيَّة والعلاقات الدَّوليَّة

اختُتمت يوم الخميس الماضي بالأكاديمية الليبية فرع بنغازي أعمال الدَّورة التَّدريبيَّة المُكثفة في: “الدبلومـاسيَّة والعـلاقـات الدَّوليَّـة”، التي قدَّمها المُدرِّب والمُحاضر الأستاذ/ خالد السَّحـاتي(عُضـو هيئة التـدريس بجامعـة بنغـازي)، وقد تناولت هذه الدَّورة عدداً من المحـاور المُتعلقة بالعمل الدبلوماسيِّ والقُنصليِّ، منها: التعريفُ بالدبلوماسية وأنواعها، ومفهُومُ الدبلوماسي وصفاته، ومهام البعثة الدبلوماسية، وكذلك: الدبلوماسية المعاصرة وتأثيرها في العلاقات الدولية، واختتمت الدورة بنموذج تطبيقي (عملي) يتناول ملامح دبلوماسية المنظمات الدولية، جديرٌ بالذكر أنَّ هذه الدورة تواصلت لمُدَّة أسبُوع، وهي تأتي في إطار الخُطَّة التَّدريبيَّة لإدارة التدريب بالأكاديمية الليبية فرع بنغازي لعام 2019م، وقد شارك فيها عددٌ من الباحثين والمُهتمِّين بالدبلوماسية والعلاقات الدَّوليَّة.. علما بأن البرنامج التدريبي سوف يتواصل إلى نهاية العام الحالي بعدد من الدورات المُهمَّة حول: الشأن الدبلومـاسي، والمُفـاوضــات، والبروتوكول والإتيكيت، وغيرهـا من الدورات المُهمَّة.

متابعه ريم العبدلي

عن امال الشراد

آمال محمد عبد الرحيم الورفلي/ صحافية / مدير تحرير الموقع الالكتروني لصحيفة فبراير متحصلة على :- - ليسانس في الإعلام من جامعة قاريونس سنة 1997 م - دبلوم دراسات عليا قسم الإعلام من مدرسة الإعلام والفنون بالأكاديمية الليبية .. - تعمل على إنجاز رسالة علمية لنيل درجة (الماجستير) في الصحافة . - عملت مدير تحرير للموقع الالكتروني لصحيفة فبراير بهيئة دعم وتشجيع الصحافة - عملت مدير لمكتب لجنة الإعلام والثقافة والمجتمع المدني بالمؤتمر الوطني العام من 2012 الي 2016. - عملت محررة في هيئة دعم وتشجيع الصحافة ( صحيفة فبراير) .بعد 2011 م . - عملت محررة في الهيئة العامة للصحافة من 1998 الي 2011 م. ـ عملت كباحثة وإدارية في مركز البحوث والتوثيق الإعلامي والثقافي 1997م

شاهد أيضاً

التقرير الاسبوعي للمركز الوطني لمكافحة الامراض من 18 إلى 25  شهر  يوليو

  يتناول التقرير هذا الاسبوع بعض  الارشادات  الصحية ، و تقارير المركز الوطني  لمكافحة الامراض  …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *