اخر الاخبار
الرئيسية / الرئيسية / اخبار / لكي نصنف من دول العالم المتطورة الجيل الخامس .. خطوة لمجاراة تطور الاتصالات العالمي

لكي نصنف من دول العالم المتطورة الجيل الخامس .. خطوة لمجاراة تطور الاتصالات العالمي

دشن يوم الثلاثاء الماضي بتاريخ 29 اكتوبر 2019م بالمقر الرئيسي لشركة المدار الجديد بالمدينة الرياضية بطرابلس الجيل الخامس من شبكة الاتصال عالي السرعة جي فايف ، وتعتبر ليبيا أول دولة عربية تطلق الخدمة لتصنف عاشر دولة في العالم في هذه الخدمة .

حضر حفل التدشين رئيس المجلس الرئاسي السيد  فائز السراج ورئيس مجلس إدارة الشركة الليبية للاتصالات وتقنية المعلومات القابضة السيد فيصل  قرقاب ورئيس مجلس إدارة الشركة السيد عبد الخالق عاشور والسيد محمد عبد الهادي حسن  وعدد من مدراء الادارات ورؤساء الاقسام بالشركة وعدد من الاعلاميين والصحفيين.

والقى السيد  السراج كلمة قال فيها إن تدشين الجيل الخامس هو الوصول بالبلاد لمرحلة متطورة  من تدفق المعلومات ودعم الاقتصاد الوطني واستجابة  لتطلعات الافراد والمؤسسات وقال ان الخدمة هي قفزة نوعية تهدف لتحسين  جودة خدمات الاتصالات التي اصبحت تعتمد عليها كافة القطاعات الخدمية في التحول للاقتصاد الرقمي موجها  إشارة بالبدء في تشغيل الجيل الخامس كما أكد على إن الحكومة تمضي قدما في تحسين وضع المواطن .

كما القى السيد قرقاب كلمة أثنى فيها على مجهودات شركة المدار ونشاط الشباب وان الخدمة تهدف الى توفير خدمة للجهات والافراد بالمدن الرئيسية بالبلاد .

وفي بيان لشركة المدار تم عرضه يوضح أن المشروع هو استكمال للخطة الاستراتيجية الخمسية 2016م  2020م  حيث ستوفر الخدمة لقطاع الأعمال والاستفادة  لوت  في مجال التحكم والتشغيل عن بعد وتوفير حلول عملية لمشاكل الاتصالات وتقنية المعلومات التي تواجه مؤسسات الدولة

وقال السيد المدير العام إن الخدمة ستصل  بعد طرابلس لبنغازي ومصراتة

وقال السيد عبد الخالق عاشور رئيس مجلس ادارة شركة المدار ان الشركة خلال مسيرتها مصرة على مواكبة التطور التقني من ناحية ومن خلال الخطة  الخماسية التي بداتها في 2016م التي تهدف للتحول الرقمي الديجتال وهو أن تودي أعمالك سواء مصالح شخصية أو أمور لدى الحكومة عن طريق الشاشة الصغيرة  وهذا يعني أن تكون خدماتك عن طريق الشفرة الصغيرة وطبعا هذا يحتاج إلى بنية تحتية وشبكات داعمة لها وبالتالي ما قامت به المدار هوتطبيق للخدمة وهو ما  يأتي في هذا السياق وفي هذا الاطار أطلقت المدار منذ سنتين خدمة سداد للدفع بالمحمول هي إحدى تطبيقات أوجه التحول الرقمي والآن تطبيق المدار موجود على الاب ستور والقوقل بلاي بحيث تقوم بعدة أشياء تلقائية دون الحضور للشباك هذه أمثلة على الاتصال الرقمي وحتى على المستوى الداخلي وحتى أنا شخصيا في الشركة كل أعمالي عن طريق التقنية والتعامل بالورق تجاوزناه حتى الايميل والشاشة الكبيرة وفي أي مكان موجود فيه نت أقوم بمهامي بدون صعوبة وهذا عمل قمنا به داخل الشركة حتى نكون قدوة

هل هذا الاطلاق سيكون لكل المدن أم لمدينة طرابلس فقط ؟

لا نحن بدأنا بشبكة صغيرة الآن في مدن رئيسية في طرابلس وبنغازي ومصراتة وهذه المراكز الرئيسية والاقتصادية واكبر المدن في الدولة فبدأنا بعدد محدود من المحطات في هذه المدن للتجربة وفي عام 2020م إن شاء الله سنجد بديل التشغيل التجاري ربما في النصف الثاني من العام لأنه كما اسلفت إن هذه الخدمة تحتاج إلى عدد كبير من المحطات رغم أن لها محاسن كبيرة جدا لأن إشارة الذبذبة تحتاج إلى ترددات عالية لذلك لابد أن تكون قريب من المحطة لانك لا تستطيع جمع الناس في محطة واحدة ولكن بإمكانك أن تضع المحطات في أماكن تواجد الناس وبالتالي تحتاج إلى بعض الجهد ولكن مع بداية العام ستشهد الخدمة شوط كبير داخل المدن التي تم ذكرها.

هل ستحقق هذه الخدمة نتائج في المدة القريبة ؟

لاشك لاحظنا عند إطلاق الجيل الرابع والثالث هناك مردود كبير جدا من الجانب الإجتماعي والجانب الإقتصادي فالاجتماعي ان هناك تواصل بين الناس وتداول الاخبار ومعرفة الجديد وهي ميزة وبالنسبة للاقتصاد أصبحت الناس في اداء اعمالها تشتغل بهذه الوسائط الفايبر أو الصورة الخ التي تعتمد عليها هذه الاجيال في أداء اعمالها وهو يعد كفاءة أن تؤدي عملك بدون مشقة الازدحام وربكة المواصلات فيكون الانجاز بأسرع  وقت وجهد سواء بالصوت أو الصورة او النت وهذا مفهوم التحول الرقمي وهو التحول من الوسائل الميكانيكية في أداء الاعمال إلى الوسائل الرقمية لذلك ستكون هناك  فوائد جمة عندما تنتشر الخدمات وتكون لها فوائد في المجتمع وحتى في الخدمات الخاصة بالعمل الرسمي في الدولة فإن كنت تريد إستخراج شهادة مثلا أو اي مستند فلا يتطلب خروجك لهذه الخدمة وبإمكانك تأديتها عن طريق الميكنة من الهاتف والآن هناك تعاون مع وزارة التعليم ايضا

المدار الجديد أكملت هذه الخدمة بالحوسبة السحابية  عنوان رائج في هذه الأيام تجدونه في الأخبار وأنت بإمكانك توصل تطبيقاتك في وزارة التعليم أو الصحة أو الإقتصاد انت تضع المعلومات فنحن في المدار ولله الحمد انجزنا هذا العمل فبإمكان أي شركة لاتريد شراء اجهزة وتريد توفير إدارة حاسب ومتخوفة من مشاكل السرقة والسطو عليها أن يأتوا  لشركة المدار التي بدورها ستوفر له البنية التحتية بالكامل من خلال بيئة آمنة وبالمناسبة فنحن منذ أسبوعين أفتتحنا مركز مراقبة الحماية السبرونية بمعنى الرقم الشبكي بالكامل محمي من الهجوم والاختراق ونستطيع معرفة مصادر الاختراق عن طريق شاشات وتطبيقات وربما الشركة الوحيدة التي تمتلك الحماية السبرانية بشاشات ومركز متكامل والحمد لله اي جهة عامة او خاصة تريد استضافتها عند المدار ستكون على ضمانة وأمان يعني لا يمكن لاحد في الدولة الليبية تقديم هده التطبيقات

هل هذا يعني أن المدار انفردت بهذه التقنية ؟

نعم لا شك أن شركة المدار هي السباقة في هذه الخدمة خدمة الحوسبة السحابية وأن شاء الله في 2020م سنكون قد استكملنا الخدمة وأحب أن أطمن من يتعامل معنا من أفراد ومؤسسات أن إختراق البيانات والاطلاع عليها او اللعب بها مستحيل وستكون كل البيانات  في أمان وأكرر هذا لا يوجد في اي شركة او جهة اخرى وهدا ليس دعاية….

متابعة/ زهرة برقان

عن امال الشراد

الاسم آمال محمد عبد الرحيم الورفلي متحصلة على :- - ليسانس في الإعلام من جامعة قاريونس سنة 1997 م - دبلوم دراسات عليا قسم الإعلام من مدرسة الإعلام والفنون بالأكاديمية الليبية .. - اعمل الآن على إنجاز رسالة علمية لنيل درجة التخصص العالي (الماجستير) في الصحافة . - عملت مدير تحرير للموقع الالكتروني لصحيفة فبراير بهيئة دعم وتشجيع الصحافة - عملت مدير لمكتب لجنة الإعلام والثقافة والمجتمع المدني بالمؤتمر الوطني العام من 2012 الي 2016. - عملت محررة في هيئة دعم وتشجيع الصحافة ( صحيفة فبراير) .بعد 2011 م . - عملت محررة في الهيئة العامة للصحافة من 1998 الي 2011 م ـ عملت كباحثة وإدارية في مركز البحوث والتوثيق الإعلامي والثقافي 1997م - عملت في إدارة العلاقات العامة بشركة ليبافيا للطيران VIB في 2004 - 2005 م - عملت كمتعاونة في مجال الإعلام وإصدار المطبوعات والإعداد لتزويد المواقع الالكترونية بالأخبار والمعلومات في مصلحة الطيران المدني. - من مؤسسي جمعية القلم الحر 2012 م . - عضو مؤسس في الجمعية الليبية لمرضى الزهايمر . - لي العديد من الكتابات الصحفية بأنواعها : المقالة والتحقيق والاستطلاع والمساهمات الأدبية بأنواعها : القصة القصيرة والشعر وهى منشورة في اغلب الصحف والمجلات التي كانت تصدر في ليبيا . - عضوه في نقابة صحفيين طرابلس . - قمت بإعداد برنامجين احدهما في التلفزيون والآخر في الراديو - قمت بتنفيذ وإخراج النشرة الإعلامية التي تصدر عن مركز البحوث والتوثيق الإعلامي - - - قمت بتنفيذ وإخراج مفكرة الصحفي التي تصدر عن فرع هيئة الصحافة بنغازي .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*