الرئيسية / الرئيسية / فبراير.. تميط اللثام عن أزمة المياه بالجبل: البلديات تلجأ لحلول مؤقتة

فبراير.. تميط اللثام عن أزمة المياه بالجبل: البلديات تلجأ لحلول مؤقتة


تحقيق: سالمة عطيوة

بلدية  الحوامد حيث استهل عميد البلدية صلاح مدلل قائلاً:

بلدية الحوامد من ضمن بلديات الجبل الغربي تضم ثلاث محلات : (الحوامد ، اولاد محمود ، الغزايا)، بالإضافة إلى الحوامد الجبل في طور الاستحداث .

البلدية من البلديات التي تعاني من أزمة مياه المجلس البلدي منذ تكليفه بمهامه وضع على عاتقه في محلة أولاد محمود، ومحلة حوامد الجبل معالجة بعض المشكلات الموجودة خاصة مشكلة الصرف الصحي في محلة الحوامد وبجهود المجلس البلدي تم أخيرًا التعاقد مع إحدى الشركات الوطنية من قبل جهاز مشروع الإسكان والمرافق ومعالجة البنية التحتية للصرف الصحي في البلدية وأيضاً تم معالجة مشكلة المياه في محلة «أولاد محمود» من خلال توريد مضخة دافعة في إحدى آبار مصنع الأسمنت وليتم الاستفادة منها في المنطقة وتوفير مضخات دافعة لمحطة المدينة لتغذية المدينة من خلال النهر الصناعي .. كما تم من خلال الميزانية التي خصصت  للبلدية من الباب الثالث من ميزانية عودة الحياة حوالي مليون واربعة مئة ألف تم تنفيذ عدة مشروعات خاصة للمياه والصرف الصحي منها صيانة بئر المصنع بمحلة أولاد محمود وتوصيل شبكة 500 متر لشبكة المياه وكذلك توصيل شبكة مياه 500 متر لمحلة حوامد الجبل وصيانة بئر محلة الحوامد الرويس المغذي لإحدى آبار المدينة تم تجهيزها بالكامل وتسليمها لشركة المياه والصرف الصحي وتم في محلة الغزايا صيانة محطة الضخ وصيانة الآبار المغذية للمدينة وتوفير مضخات دافعة هذه الأعمال قام بها المجلس البلدي في سبيل معالجة أزمة المياه التي تعاني منها البلدية.

وأضاف: نحن نؤكد أن الحل النهائي لهذه الأزمة يتمثل في ربط خزان الجويبية بمياه النهر الصناعي خاصة مناطق الجبل، وكذلك القضاء على التعديات لوصول المياه للخزان بهذا الشكل سيوفر المياه بصورة أكبر تصل إلى حوالي 60 إلى 70‎% وتحل أزمة مناطق باطن الجبل والغزايا كما زن إحدى الشركات ستقوم بحفر بئر لمحلة الغزايا بعمق 150 مترًا وتم استكمال حفر بئر بمحلة الحوامد بعمق 200 متر وستقوم إحدى الشركات الوطنية خلال المدة القادمة بحفر بئر بمحلة أولاد محمود بالتالي نستطيع القول إنه تم حل جزء كبير من مشكلة المياه في البلدية .

انتقلنا عبر وسائل التواصل إلى بلدية كاباو وعن الأزمة نفسها قال عميد البلدية مراد مخلوف :

تعد أزمة المياه مشكلة كبيرة كما تعتبر من أهم الملفات ودائماً ما يقول سكان الجبل أنهم يعيشون بالإيجار عندما يحسبون القيمة التي يقدمونها شهرياً لتوفير المياه، نحن قسمنا الملف إلى جزئين خطة (أ) وخطة (ب)، الخطة (ب) تحتاج إلى امكانات دولة تحتاج إلى شبكة مياه تحتاج إلى خزانات كذلك إلى آبار، نحن انتظرنا واعتقد أننا سنظل ننتظر لسنوات أخرى، بالمقابل وضعنا خطة أخرى حيث تم توفير مضخات للمياه كما وفرنا سيارات لنقل المياه، الآن مشكلة المياه شبه حُلتْ وهذا لا يعتبر حلًا جدريًا كلها حلول مؤقته حيث إن الأسعار في متناول الجميع يصل سعر صهريج المياه (البوطي) 18 دينارًا وكان سعره في السابق يترواح بين 60 إلى 70 دينارًا.

أما عميد بلدية مزدة  إبراهيم أحمد مكاري الذي رحب بإجراء هذا التحقيق وقال:

بلدية مزده كغيرها من البلديات التي تعاني من نقص حاد في مصادر المياه وتعتمد على أحواض المياه الجوفية التي تبعد بأعماق تزيد عن خمسمائة متر والتي تحتاج إلى مضخات غاطسة ذات مواصفات معينه تتلاءم مع عمق ودرجة حرارة آبار الإنتاج ناهيك عن آلات الحفر النَّارية الخاصة بمثل هذه الآبار .

ولتزايد عدد سكان البلدية وإنتشار الاحياء السكنية في تمدد أفقي فكميات المياه التي تنتجها الآبار العاملة لم تعد تكفي إحتياجات البلدية .

عكفنا كمجلس تسييري لبلدية مزدة منذ إنشائه العام الماضي على وضع خطة قابلة للتنفيذ لحل مختنق أزمة المياه وإستنادًا على كتاب السيد وزير الحكم المحلي رقم (9) لسنة 2021 الذي يحدَّد أولويات صرف ميزانية التحول والتي شملت المياه والصرف الصحي والطرق فقد حدَّدنا أولوياتنا وهي توفير مضخات مياه غاطسة وسطحية وحفر آبار مياه سطحية كحلول مستعجله ومد خطوط مياه بين الاحياء السكنيه ومصادر المياه وقد نجحنا في تحقيق ما يفوق نسبته 70 بالمائة لحل أزمة المياه ولازالت لدينا مساعٍ حثيثه لحفر آبار عميقة وإنشاء خزانات مياه أرضية وعلوية.

ونطمن أهالي البلدية بأن مضخات المياه متوفرة بمخازننا والعمل جارٍ على مد خطوط مياه للاحياء التي تعاني شحًا في المياه .

تعاون أهل البلدية معنا سرُ نجاحنا وعفوهم عن تقصيرنا غير المقصود أو الخارج عن إرادتنا .

من بلدية نالوت شارك معنا الدكتور: محمد قنان رئيس جامعة نالوت : وعن رأيه العلمي قال :

مشكلة المياه تتلخص في الاتي :

أولاً الحفر فوق الجبل يحتاج آلات حفر لتحفر على أعماق تصل إلى 300 م منها على الاقل 100 في الصخر وبالتالي آبار المنطقة يتم حفرها في باطن الجبل ويتم الضخ بمضخات قوية إلى خزانات المياه الرئيسة فوق الجبل الحل في زيادة عدد الآبار التابعة للبلديات وتوفير المضخات القوية والمهم.

أهم مشكلة هي غياب الأشخاص الذين يشرفون على فتح المضخات وعدم التزامهم بفتحها في الوقت المناسب.

خلال بحثنا رصدنا خبر رحلة الماء .. رحلة الحياة 2022م

رحلة من جوف الأرض إلى جوف الإنسان

رحلة ثقافية علمية ميدانية من أهدافها ترشيد إستهلاك المياه وجمع معلومات عن المياه الجوفية التي تتمتع بها جبال وسهول ووديان نالوت؛ نُفذَ هذا النشاط الجيولوجي خالد أبورقيق وجمعية (أصدقاء البيئة والتراث) بالتعاون مع مكتب النشاط بمراقبة الخدمات التعليمية نالوت ومشاركة تلاميذ من مرحلة التعليم الأساسي ومؤسسة (اقرأ) .

من بلدية الرجبان رصدنا الوضع المائي في البلدية

في فصل الصيف تتزايد الحاجة الماسة للحصول على الماء ويصبح من الضروري العمل على تأمين وصوله من حقل الآبار في منطقة (كرثوم)؛ ويتم ذلك بتشغيل المتوفر من الآبار الجاهزة وهى عدد (2) بئران أرقام 362 / 314.

لمعالجة هذه المشكلة فقد تم الاتصال بالسيد م . رفيق أبولسين رئيس مجلس  إدارة الشركة العامة للمياه والصرف الصحي بطرابلس، وتم توفير مضخات غاطسة، ومضخات طاردة وكوابل لتشغيل الآبار العاطلة.

وعقد اجتماع لتوفير امكانات تركيب المضخة للبئر الثالث خلال اليومين القادمين، أما البئر الرابع؛ فيحتاج إلى بعض المعدات وجارٍ العمل على توفيرها لتشغيله قريباً.

كما أوضح المجلس أن ما حصل من شح خلال الأيام الماضية كان بسبب عطل طاريء في لوحة البئر رقم (314) وترتب عليه توقف الضخ وحصول الشح المؤقت في الامداد المائي.. وتشغيل أكبر عدد من آبار المياه.

وعلمت الصحيفة أن البئر الثالث (360) دخل العمل  بعد انزال المضخة وتركيب اللوحة الكهربائية.

مع تعذر الوصول لبعض البلديات ليس تقصيرًا منا لهذا حاولنا متابعة أخبار بعض البلديات فيما يخص هذا الملف ومن ضمن بلديات الجبل رصدنا أهمها : بلدية يفرن ..

ضمن سلسلة مشروعات تهدف لتحسين البنية التحتية بالمدينة باشراف مكتب المشروعات بالبلدية الشروع في عملية تنفيذ وصيانة شبكة مياه الشرب الرئيسة حيث تم تنفيد الآتي:

انشاء خزان (تاغوري) .

توصيل خط خزان (تاغمةتزمرايت).

توصيل وصيانة خط خزان الكورير

صيانة خط خزان (تاغوريتروميت) وهذا يعد الرئيس  وتم صيانة الخطين القادمين من تروميت ومازال العمل مستمرًا في صيانتهما.

تنفيذ خط خزان (تاغوريالزملة)

تنفيذ خط خزان (الزرقانالبراهمة).

تنفيذ خط خزان أولاد يحيى.(مازال العمل مستمرًا).

الأعمال المتبقية:

تنفيذ وصيانة خط أولاد عطية

تنفيذ خط خزان (اتوغاسرو)

تنفيذ خط خزان (الزملةغاسروا)

تنفيذ وصيانة خط خزان (ابوعشرةالظهرة).

وايضا الاستمرار في صيانة بعض خطوط المياه  الاخرى.

حاولنا بكل صدق ومهنية المرور على صفحات كل بلديات الجبل التي لم نستطع التواصل معهم نظرًا لعدة ظروف بلدية جادو كانت من بين البلديات التي سعينا بكل جهد لمتابعة آخر أخبار المشروعات الخاصة بالمياه حيث تم مؤخرًا تسليم موقع المشروع  ايصال المياه لقرية «طرميسة» والأذن لشركة (عين مزو) للمقاولات والاستثمار العقاري المتعاقد معها من جهاز تنفيذ مشروعات الاسكان والمرافق لتنفيذ المشروع، لتبدأ على بركة الله تعالى في تنفيذ ايصال المياه لقرية «طرميسة» من خزان جادو الجديدة لمسافة 7000 متر .

للتنويه هذا المشروع ضمن عدد 10 مشروعات تعاقد عليها جهاز الاسكان والمرافق ضمن خطته لاستكمال ايصال المياه لكل محلات البلدية، سيتم تسليم مواقعها تباعًا بعد استكمال إجراءاتها مع جهاز الاسكان والمرافق .

كلمة المحرَّرة :

قد يكون ملف أزمة المياه في بلديات الجبل قد طرح عبر صفحات (فبراير) من خلال الأخبار وكذلك تناولتها بعض القنوات الإعلامية .. الفارق هنا يكمن في أن صحيفة (فبراير) مواكبة لهذه الأزمة بكل جوانبها لهذا وجب علينا جمع الخيوط في هذا التحقيق وكلنا أملٌ في حل هذه الأزمة بشكل نهائي.

إلى اللقاء في الجزء الثاني..

عن ibrahim Aboargoub

كاتب وصحفي عمل ونشر وكتب في عديد الصحف الليبية، عمل محرراً بعدد من وكالات الأنباء منها قناة الرائد ووكالة أنباء التضامن وقناة ليبيا الوطنية، مدير تحرير سابق لصحيفة فبراير، مدير سابق للموقع الألكتروني لهيئة الصحافة، مدير تحرير سابق وحالي للموقع الألكتروني لصحيفة فبراير.

شاهد أيضاً

في غياب دعم المؤسسات المعنية قسم الأورام بمستشفى الأطفال بنغازي يعاني الإهمال

  في وقت سابق, حذرت رئيس قسم أمراض الدم والأورام بمستشفى الأطفال بنغازي, دكتورة نورا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.