الرئيسية / الرئيسية / اخبار / الأعلى للدولة يطلب من الرئاسي تحمل مسؤولياته فيما يخص الأوضاع الأمنية

الأعلى للدولة يطلب من الرئاسي تحمل مسؤولياته فيما يخص الأوضاع الأمنية

طلب المجلس الأعلى للدولة في ليبيا من حكومة الوفاق الوطني بـ”الارتقاء إلى مستوى الأحداث وتحمل مسؤولياتها والتعامل مع هذه الأزمة الأمنية بحزم وحكمة بما يضمن إنهاء التوتر ومعالجة أسبابه”
 
وأكد أعضاء المجلس الأعلى للدولة في بيان صادر عنه في ختام جلسته أمس الأربعاء 17 يناير التزامه برفض اللجوء إلى العنف واستخدام القوة لتصفية الحسابات السياسية أو الشخصية ، مدينين ومستنكرين ترويع الآمنين وتعريض أرواح ومقدرات الشعب الليبي للخطر والدمار
 
ودعا المجلس كافة الأطراف إلى التهدئة والابتعاد عن التصعيد العسكري وإزالة أسباب الاحتقان والتوتر الأمني إن وجدت ، وفتح أفاق الحوار لنزع فتيل الفتنة والتوتر، وتجنيب العاصمة ومنشآتها شبح الحرب والدمار
 
صحيفة فبراير

عن ibrahim Aboargoub

كاتب وصحفي عمل ونشر وكتب في عديد الصحف الليبية ، عمل محرر بعدد من وكالات الأنباء منها قناة الرائد ووكالة أنباء التضامن وقناة ليبيا الوطنية ، مدير تحرير سابق لصحيفة فبراير ، مدير سابق للموقع الألكتروني لهيئة الصحافة ، مدير تحرير سابق للموقع الألكتروني لصحيفة فبراير.

شاهد أيضاً

جائزة زوارة لحفظ القرآن الكريم

    اختتمت  مسابقة جائزة زوارة لحفظ القران الكريم في دورتها الثانية للذكور والتي اقيمت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *