أخبار

التعددية السياسية والحملات الانتخابية / تحت مجهر الإعلام

متابعة وتصوير أ. انتصار المغيربي

تحت‭ ‬رعاية‭ ‬المركز‭ ‬الليبي‭ ‬لحرية‭ ‬الصحافة‭ ‬أُقيمتْ‭ ‬ندوة‭ ‬حول‭ ‬الإعلام‭ ‬والانتخابات‭ ‬صباح‭ ‬يوم‭ ‬السبت‭ ‬الموافق‭ ‬24فبراير‭ ‬الماضي‭ ‬بمقر‭ ‬المفوضية‭ ‬الوطنية‭ ‬العليا‭ ‬للانتخابات‭ )‬المركز‭ ‬الإعلامي‭(‬،وذلك‭ ‬لدعم‭ ‬العملية‭ ‬الانتخابية‭.‬

حضرها‭ ‬لفيفٌ‭ ‬من‭  ‬الإعلاميين‭ ‬من‭ ‬القنوات‭ ‬المرئية‭ ‬والمسموعة،‭ ‬والمقروءة،‭ ‬وباحثين‭ ‬إقليميين‭ ‬من‭ ‬تونس‭ ‬والجزائر‭ ‬ونُشطاء‭ ‬بالمجتمع‭ ‬المدني،‭ ‬والأحزاب‭ ‬السياسية،‭ ‬وعددٌ‭ ‬من‭ ‬أساتذة‭ ‬جامعات‭ ‬ليبية،والأستاذ‭ ‬محمد‭ ‬اليوسفي‭ ‬صحفي‭ ‬وباحث‭ ‬من‭ ‬تونس‭ ‬ورئيس‭ ‬تحرير‭ ‬‮«‬منصة‭ ‬الكتيبة‮»‬‭ ‬المختصة‭ ‬في‭ ‬الصحافة‭ ‬الاستقصائية،‭ ‬وهو‭ ‬عضوٌ‭ ‬بلجنة‭ ‬أخلاقيات‭ ‬المهنة‭ ‬بمجلس‭ ‬الصحافة‭ ‬التونسي،‭ ‬ومقدم‭ ‬برامج‭ ‬إذاعية‭ ‬وتلفزية‭.‬

ضمان‭ ‬النزاهة‭ ‬لا‭ ‬يتأتى‭ ‬إلا‭ ‬بالحد‭ ‬من‭ ‬تأثير‭ ‬المال‭ ‬السياسي‭ ‬

‭ ‬الندوةُ‭ ‬تناولتْ‭ ‬محاور‭ ‬َمتنوعة،‭ ‬وشاملة‭ ‬لموضوع‭ ‬رصد‭ ‬التعدَّدية‭ ‬السياسية‭ ‬في‭ ‬وسائل‭ ‬الإعلام‭ ‬في‭ ‬الحملات‭ ‬الانتخابية،‭ ‬وآليات‭ ‬التدقيق‭ ‬والتحقَّق‭ ‬من‭ ‬المعلومات،‭ ‬وبمشاركةِ‭ ‬مداخلات‭ ‬أثراها‭ ‬الحضور‭ ‬وذلك‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬أربع‭ ‬جلسات‭ ‬حوارية‭ ‬اهتمت‭ ‬بتوعية‭  ‬الصحفيين،‭  ‬وآلية‭ ‬عملهم‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬مراحل‭ ‬التغطية‭ ‬الانتخابية‭.‬

في‭ ‬ختام‭  ‬الندوة‭  ‬جراء‭ ‬نقاش‭ ‬عام‭ ‬حول‭ ‬المحاور‭ ‬وحول‭ ‬أهم‭ ‬المراحل‭ ‬التي‭ ‬مر‭ ‬بها‭ ‬تنفيذ‭ ‬مشروع‭ ‬الإعلام‭ ‬والانتخابات،‭ ‬وخلصت‭ ‬إلى‭ ‬نتائج‭ ‬وتوصيات‭.‬

د‭. ‬محمد‭ ‬الأصفر‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الأمناء‭ ‬بالمركز‭ ‬الليبي‭ ‬لحرية‭  ‬قال‭ :‬

يحرصُ‭ ‬المركز‭ ‬للوصول‭ ‬إلى‭ ‬انتخابات‭ ‬شفافة‭ ‬وديمقراطية‭ ‬مبنية‭ ‬على‭ ‬تغطية‭ ‬إعلامية‭ ‬ناجحة‭ ‬لذا‭ ‬تناولتْ‭ ‬الجلسةُ‭ ‬الأولى‭  ‬التعددية‭ ‬السياسية‭ ‬في‭ ‬وسائل‭ ‬الإعلام‭ ‬وأساليب‭ ‬الدعاية‭ ‬السياسية‭ ‬في‭ ‬الحملات‭ ‬الانتخابية،‭ ‬والّتي‭ ‬تُعقد‭ ‬ضمن‭ ‬نـــدوة‭ ‬‮«‬الإعلام‭ ‬والانتخابات،‮»‬‭ ‬والجلسة‭ ‬الثانية‭ ‬دور‭ ‬منصات‭ ‬التحقَّق‭ ‬من‭ ‬الأخبار‭ ‬في‭ ‬تدقيق‭ ‬المعلومات‭ ‬المتعلقة‭ ‬بالعملية‭ ‬الانتخابية‭ ‬والجلسة‭ ‬الثالثة‭ ‬كيفية‭ ‬تقديم‭ ‬تغطية‭ ‬صحفية‭ ‬منصفة‭ ‬لمسارات‭ ‬العملية‭ ‬الانتخابية،‭ ‬والجلسة‭ ‬الرابعة‭ ‬‮«‬دور‭ ‬المؤسسات‭ ‬والمجتمع‭ ‬المدني،‭ ‬والبعثات‭ ‬الدولية‭ ‬في‭ ‬مُراقبة‭ ‬الانتخابات‮»‬‭.‬

‭ ‬‮«‬‭ ‬الأصفر‮»‬‭ ‬أشار‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬هدف‭ ‬الندوة‭ ‬دعم‭ ‬العملية‭ ‬الانتخابية‭ ‬حيث‭ ‬يُركز‭ ‬المركز‭ ‬على‭ ‬ملف‭ ‬الانتخابات‭ ‬ضمن‭ ‬رؤيتنا‭ ‬لبرنامج‭ ‬الإصلاح‭ ‬الهيكلي‭ ‬والقانوني‭ ‬لقطاع‭ ‬الصحافة‭ ‬والإعلام‭  ‬لإيماننا‭ ‬القوي‭ ‬بأن‭ ‬الإعلام‭ ‬يُمثل‭ ‬قاطرة‭ ‬إنجاح‭ ‬الانتخابات‭ ‬وضمان‭ ‬التعددية‭ ‬والنزاهة‭ ‬لا‭ ‬يتأتَ‭ ‬إلا‭ ‬بالحد‭ ‬من‭ ‬تأثير‭ ‬المال‭ ‬السياسي‭.‬

وأكد‭ ‬أن‭ ‬مركز‭ ‬حرية‭ ‬الصحافة‭ ‬يشدَّد‭ ‬على‭ ‬دعم‭  ‬مُبادرات‭ ‬تُفضي‭ ‬لإصلاح‭ ‬الإعلام‭ ‬وفقًا‭ ‬للمعايير‭ ‬الدولية‭ ‬المُتعلقة‭ ‬بحرية‭ ‬التعبير‭ ‬واستقلالية‭ ‬وسائل‭ ‬الإعلام‭  ‬ولن‭ ‬يكون‭ ‬ذلك‭ ‬إلا‭ ‬عبر‭ ‬سبيلٍ‭ ‬وحيد‭ ‬وهو‭ ‬إنشاء‭ ‬المجلس‭ ‬الأعلى‭ ‬للإعلام‭ ‬كأعلى‭ ‬سلطة‭ ‬إشرافيه‭ ‬مُستقلة‭ ‬على‭ ‬قطاع‭ ‬الإعلام‭  ‬والعمل‭ ‬على‭ ‬إقرار‭ ‬مقترح‭ ‬قانون‭ ‬الإعلام‭ ‬الذي‭ ‬علمت‭ ‬عليه‭ ‬المنظمة‭ ‬الليبية‭ ‬للإعلام‭ ‬المُستقلة‭ ‬والتي‭ ‬تشرفتُ‭ ‬أنني‭ ‬عملتُ‭ ‬كرئيس‭ ‬للجنة‭ ‬على‭ ‬مدار‭ ‬سنوات‭  ‬و‭ ‬التي‭ ‬صاغت‭ ‬مقترح‭ ‬القانون‭ ‬ونأمل‭ ‬أن‭ ‬نستأنف‭ ‬المفاوضات‭ ‬لإقراره‭  ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬الأمر‭ ‬يتطلب‭ ‬ويحتاج‭ ‬لإرادة‭ ‬سياسية‭ ‬من‭ ‬الأعضاء‭ ‬بمجلس‭ ‬النواب‭ ‬ورئاستها‭ .‬

أ‭. ‬محمد‭ ‬الناجم‭ ‬المدير‭ ‬التنفيذي‭ ‬للمركز‭ ‬الليبي‭ ‬لحرية‭ ‬الصحافة‭ ‬قال‭:‬

‭ ‬لقد‭ ‬أصدرنا‭ ‬دليلًا‭ ‬استنادًا‭ ‬لشعار‭ ‬المركز‭ )‬من‭ ‬أجل‭ ‬إعلام‭ ‬مهني‭ ‬حر‭( ‬حرص‭ ‬منذ‭ ‬تأسيسه‭ ‬على‭ ‬المساهمة‭ ‬في‭ ‬خلق‭ ‬جيل‭ ‬إعلامي‭ ‬واعٍ‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الجوانب‭ ‬منها‭ ‬التدريب‭  ‬وفي‭ ‬مجال‭ ‬رصد‭ ‬الانتهاكات‭ ‬التي‭ ‬يتعرض‭ ‬لها‭ ‬الصحفيون،‭ ‬والمؤسسات‭ ‬الإعلامية‭ ‬ورصد‭ ‬خطاب‭ ‬الكراهية‭ ‬والأخبار‭ ‬المضلَّلة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬منظومة‭ ‬‮«‬فالصو‮»‬‭ ‬التي‭ ‬تساعد‭ ‬الصحفيين‭ ‬بالمعلومات‭ ‬والأخبار‭ ‬الصحيحة‭ ‬وتنبه‭ ‬من‭ ‬المغلوطة‭ ‬والمشوشة‭ ‬منها‭  ‬وفي‭ ‬مجال‭ ‬رصد‭ ‬التعددية‭ ‬السياسية‭ ‬في‭ ‬وسائل‭ ‬الإعلام‭ ‬الليبية‭ ‬وتم‭ ‬صدور‭ ‬أول‭ ‬تقرير‭ ‬لرصد‭ ‬اتجاهات‭ ‬الشخصيات‭ ‬السياسية‭ ‬في‭ ‬ليبيا‭. ‬حالياً‭ ‬المركز‭ ‬يعمل‭ ‬على‭ ‬توظيف‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬في‭ ‬عمليات‭ ‬المسح‭ ‬والرصد‭ ‬لأهم‭ ‬القضايا‭ ‬الإعلامية‭ ‬والسياسية‭ ‬والاقتصادية‭ ‬المثارة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬الرأي‭ ‬العام‭ ‬الليبي‭ ‬عبر‭ ‬‮«‬الإنترنت‮»‬‭ ‬ومواقع‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي‭  ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬دعم‭ ‬المركز‭ ‬للصحفيين‭ ‬فيما‭ ‬يخص‭ ‬المناصرة‭ ‬القانونية‭ ‬والحقوقية‭ ‬لهم‭ ‬وللمؤسسات‭ ‬الإعلامية‭ ‬التي‭ ‬تتعرض‭ ‬للاعتداء،‭ ‬أو‭ ‬الانتهاكات‭ ‬غير‭ ‬المسؤولة‭ ‬وختم‭ ‬بتولي‭ ‬المركز‭ ‬نشاطه‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬البحوث‭ ‬والتقارير‭ ‬ونشرها‭ ‬وتداولها‭ ‬للاستفادة‭ ‬من‭ ‬نتائجها‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬الباحثين‭ ‬والدارسين‭ ‬والمتخصصين‭.‬

د‭. ‬إبراهيم‭ ‬سالم‭ ‬اشتيوي‭ ‬عميد‭ ‬كلية‭ ‬الإعلام‭ ‬بجامعة‭ ‬الزيتونة‭ ‬قال‭:‬

تشرفتُ‭ ‬بالمشاركة‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬الندوة‭ ‬التي‭ ‬نظمها‭ ‬المركز‭ ‬الليبي‭ ‬لحرية‭ ‬الصحافة،‭ ‬جاءت‭ ‬مشاركتي‭ ‬كرئيس‭ ‬للجلسة‭ ‬الأولى،‭ ‬الحقيقة‭ ‬تم‭ ‬طرح‭ ‬موضوعات‭ ‬جد‭ ‬مهمة،‭ ‬وتوضح‭ ‬التعددية‭ ‬السياسية‭ ‬والإعلامية‭ ‬والعلاقة‭ ‬بين‭ ‬الإعلام‭ ‬والتعددية‭ ‬السياسية‭ ‬وعن‭ ‬دور‭ ‬الإعلام‭ ‬في‭ ‬التوعية‭ ‬الانتخابية‭ .‬

أ‭.‬انتصار‭ ‬ميلاد‭  ‬صحفية‭ ‬بالهيئة‭ ‬العامة‭ ‬للصحافة‭  ‬قالت‭ :‬

إنَّ‭ ‬الإعلام‭ ‬يمثل‭ ‬قاطرة‭ ‬إنجاح‭ ‬الانتخابات‭ ‬وضمان‭ ‬التعددية‭ ‬والنزاهة‭ ‬و‭ ‬لا‭ ‬يتأت‭ ‬إلا‭ ‬بالحد‭ ‬من‭ ‬تأثير‭ ‬المال‭ ‬السياسي‭. ‬وأشارتْ‭ ‬إلى‭ ‬المركز‭ ‬الليبي‭ ‬لحرية‭ ‬الصحافة‭ ‬الذي‭ ‬يعمل‭ ‬على‭ ‬تحسين‭ ‬وإصلاح‭ ‬المنظومة‭ ‬الإعلامية‭ ‬في‭ ‬ليبيا‭ ‬وذلك‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الاستعانة‭ ‬بالخبرات‭ ‬الإعلامية‭ ‬والصحفية‭ ‬من‭ ‬تونس،‭ ‬وأساتذة‭ ‬جامعة‭ ‬طرابلس‭ ‬وجامعة‭ ‬الزيتونة‭ ‬وخصتْ‭ ‬بالشكر‭ ‬للدكتور‭ ‬إبراهيم‭ ‬اشتيوي‭ ‬عميد‭ ‬الجامعة‭ ‬وأستاذ‭ ‬الإعلام‭ ‬والاتصال‭ ‬الذي‭ ‬لديه‭ ‬عديد‭ ‬المؤلفات‭ ‬البحثية‭ ‬والدراسية‭ ‬حول‭ ‬طرق‭ ‬البحث‭ ‬العلمي،‭ ‬ولديه‭ ‬حضور‭ ‬إعلامي‭ ‬في‭ ‬المؤتمرات‭ ‬المتعلقة‭ ‬بالإعلام‭ ‬والاتصال‭.. ‬كما‭ ‬شكرت‭ ‬الأستاذ‭ ‬محمد‭ ‬الناجم‭ ‬ناشط‭ ‬بمجال‭ ‬حرية‭ ‬التعبير‭ ‬وحقوق‭ ‬الإنسان،‭ ‬ومستشار‭ ‬في‭ ‬برامج‭ ‬الإصلاح‭ ‬الهيكلي‭ ‬والقانوني‭ ‬لقطاع‭ ‬الإعلام،‭ ‬عمل‭ ‬بعديد‭ ‬المؤسسات‭ ‬الإعلامية‭ ‬الليبية،‭ ‬والدولية‭ ‬بجانب‭ ‬اهتماماته‭ ‬بمجال‭ ‬تقنيات‭ ‬الزراعة‭ ‬الحديثة‭ ‬والمُستدامة‭. ‬

أ‭. ‬ازدهار‭ ‬عطية‭ ‬البربار‭ ‬عضو‭ ‬هيئة‭ ‬تدريس‭ ‬كلية‭ ‬الإعلام‭ ‬جامعة‭ ‬الزيتونة‭ ‬ورئيس‭ ‬قسم‭ ‬الإذاعة‭ ‬والتلفزيون‭ ‬قالت‭ :‬

ما‭ ‬يميز‭ ‬الندوة‭ ‬حضور‭ ‬أساتذة‭ ‬أكاديميين‭ ‬متخصصين‭ ‬وقانونيين،‭ ‬وأحزاب،‭ ‬وصحفيين‭ ‬من‭ ‬عدة‭ ‬قنوات‭ ‬وصحف‭  ‬كما‭ ‬ميزها‭ ‬حضور‭  ‬قامات‭ ‬من‭ ‬الصحفيين‭ ‬والباحثين‭ ‬من‭ ‬تونس‭.‬

وأشارت‭ ‬إلى‭ ‬صحافة‭ ‬التحري‭ ‬والتدقيق‭ ‬التي‭ ‬يجب‭ ‬على‭ ‬كل‭ ‬صحفي،‭ ‬أو‭ ‬إعلامي‭ ‬أن‭ ‬يقوم‭ ‬بالتحقَّق‭ ‬من‭ ‬المعلومات‭ ‬قبل‭ ‬نشرها‭ ‬ولا‭ ‬يحقق‭ ‬الصحفي‭ ‬في‭ ‬الآراء‭ ‬والانطباعات‭ ‬والتخمينات‭ ‬والمواقف‭ ‬بل‭ ‬في‭ ‬التصريحات‭ ‬والأخبار‭ ‬المتداولة‭ ‬التي‭ ‬تتضمن‭ ‬وقائع‭ ‬ومعلومات‭ ‬قد‭ ‬تكون‭ ‬غير‭ ‬صحيحة‭ ‬ومضلَّلة؛‭ ‬فالإعلام‭ ‬عامة‭ ‬يعمل‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬التثبت‭ ‬من‭ ‬صحة‭ ‬المعلومات‭.‬

من‭ ‬جانبها‭ ‬قالت‭ ‬أ‭. ‬إيمان‭ ‬عطية‭ ‬الربار‭ ‬رئيس‭ ‬قسم‭ ‬الإعلام‭ ‬العامة‭ ‬جامعة‭ ‬الزيتونة‭ ‬جئنا‭ ‬من‭ ‬ترهونة‭ ‬للاطلاع‭ ‬على‭ ‬بحوث‭ ‬الأكاديميين‭ ‬والإعلاميين‭ ‬وللمساعدة‭ ‬في‭ ‬الأبحاث‭ ‬المقرر‭ ‬تنفيذها‭ ‬في‭ ‬المستقبل‭ ‬والوقوف‭ ‬على‭ ‬تقرير‭ ‬الرصد‭ ‬التابع‭ ‬للهيئة‭ ‬ومعرفة‭ ‬أوجه‭ ‬القصور‭ ‬في‭ ‬الإعلام‭ ‬الليبي‭ ‬وكيف‭ ‬سيؤثر‭ ‬في‭ ‬العملية‭ ‬الانتخابية‭ ‬الليبية‭ ‬القادمة‭ .‬

أ‭. ‬نادية‭ ‬مدير‭ ‬مكتب‭ ‬الإعلام‭ ‬بمنتدى‭ ‬المرأة‭ ‬الليبية‭ ‬قالت‭:‬

أسعدني‭ ‬الحضور‭ ‬بين‭ ‬قامات‭  ‬إعلامية‭ ‬وصحفية‭ ‬كصحيفة‭ ‬‮«‬فبراير‮»‬‭ ‬حيث‭ ‬تميزت‭ ‬الندوة‭ ‬بوجود‭ ‬إعلاميين‭ ‬من‭ ‬تونس‭ ‬والجزائر‭ ‬لمناقشة‭ ‬الجانب‭ ‬الإعلامي‭ ‬الديمقراطي‭.‬

وأوصت‭ ‬المركز‭ ‬الليبي‭ ‬لحرية‭ ‬الصحافة‭ ‬بإعداد‭ ‬برنامج‭ ‬ندوة‭ ‬في‭ ‬الإعلام‭ ‬الأخلاقي‭ ‬والتقيد‭ ‬بشرف‭ ‬المهنة‭ ‬خاصة‭ ‬مع‭ ‬قرب‭ ‬الانتخابات‭.‬

أ‭. ‬راضية‭ ‬الزنتاني‭ ‬صحفية‭ ‬ومصورة‭  ‬بالهيئة‭ ‬العامة‭ ‬لصحافة‭ ‬قالت‭ : ‬أسهمت‭ ‬الندوة‭ ‬في‭ ‬إضافة‭ ‬معلومات‭ ‬لأطروحة‭ ‬الماجستير‭ ‬التي‭ ‬أنا‭ ‬بصدد‭ ‬إنجازها‭ .‬

وأشارتْ‭ ‬إلى‭ ‬محور‭ ‬التضليل‭ ‬الإعلامي‭ ‬السياسي‭ ‬الذي‭ ‬يكيف‭ ‬العمليات‭ ‬الانتخابية‭ ‬ويزيد‭ ‬من‭ ‬الصراع‭ ‬بسبب‭ ‬خطاب‭ ‬الكراهية‭.‬

وأضافت‭ ‬على‭ ‬المؤسسات‭ ‬الإعلامية‭ ‬من‭ ‬صحفيين‭ ‬وإعلاميين‭ ‬أن‭ ‬يتحملوا‭ ‬مسؤوليتهم‭ ‬فيما‭ ‬ينشروه‭ ‬من‭ ‬أخبار؛‭ )‬فـالصو‭( ‬أي‭ ‬غير‭ ‬دقيقة‭ ‬وعليهم‭ ‬التحري‭ ‬والبحث‭ ‬عن‭ ‬الرصد‭ ‬المحتوى‭ ‬وإظهار‭ ‬الحقيقة‭.‬

د‭.‬عمار‭ ‬المصباحي‭ ‬رئيس‭ ‬قسم‭ ‬الصحافة‭ ‬جامعة‭ ‬الزيتونة‭ ‬قال‭:‬‭ ‬ن

حن‭ ‬في‭ ‬حاجة‭ ‬ماسة‭ ‬إلى‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬الندوات‭ ‬خاصة‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بعملية‭ ‬رصد‭ ‬ومتابعة‭ ‬الأخبار‭ ‬الزائفة‭ ‬والمفبركة‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬الانتخابات‭ ‬لكن‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬متابعتي‭ ‬لبعض‭ ‬منظمات‭ ‬الرصد‭ ‬لاحظتُ‭ ‬إنها‭ ‬قامت‭ ‬برصد‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬الأخبار‭ ‬أثناء‭ ‬الانتخابات‭ ‬الرئاسية،‭ ‬والبرلمانية‭ ‬المزمع‭ ‬عقدها‭ ‬نهاية‭ ‬2022‭ ‬م‭ ‬ولم‭ ‬تقمْ‭ ‬بمثل‭ ‬هذا‭ ‬العمليات‭ ‬الخاصة‭ ‬بالرصد‭ ‬أثناء‭ ‬فترة‭ ‬انتخابات‭ ‬المجالس‭ ‬المحلية‭ ‬والبلدية‭ ‬و‭ ‬التي‭ ‬تمس‭ ‬المواطن‭ ‬مباشرة‭.‬

وشدد‭ ‬المصباحي‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬هناك‭ ‬تنسيق‭ ‬وتعاون‭ ‬بين‭ ‬هذه‭ ‬المنظمات‭ ‬الخاصة‭ ‬برصد‭ ‬المحتوي‭ ‬الإعلامي‭ ‬والهيئة‭ ‬الوطنية‭ ‬للانتخابات‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬المكتب‭ ‬الإعلامي‭ ‬للهيئة‭ ‬نظرًا‭ ‬لأن‭ ‬أغلب‭ ‬المواطنين‭ ‬لا‭ ‬يعرفون‭ ‬آلية‭ ‬عمل‭ ‬هذه‭ ‬المنظمات‭.‬

وختم‭ ‬قائلاً‭ : ‬أشيد‭ ‬بهذه‭ ‬الندوة‭ ‬وكل‭ ‬الشكر‭ ‬للأخوة‭ ‬القائمين‭ ‬عليها‭ ‬لإثراء‭ ‬النقاش‭ ‬والحوار‭ ‬حول‭ ‬أهمية‭ ‬و‭ ‬دور‭ ‬الإعلام‭ ‬أثناء‭ ‬فترة‭ ‬الانتخابات‭. ‬د‭. ‬حسين‭ ‬الدقيني‭ ‬عضو‭ ‬هيئة‭ ‬تدريس‭ ‬بقسم‭ ‬الإعلام‭ ‬بكلية‭ ‬الآداب‭ ‬بالجامعة‭ ‬الأسمرية‭ ‬وباحث‭ ‬ببرنامج‭ ‬الدكتوراه‭ ‬في‭ ‬الإعلام‭ ‬بجامعة‭ ‬الزيتونة‭ ‬قال‭:‬

نحن‭ ‬بأمس‭ ‬الحاجة‭ ‬لمناقشة‭  ‬موضوعات‭ ‬محاور‭ ‬الندوة‭  ‬لأجل‭ ‬دعم‭ ‬العملية‭ ‬الانتخابية‭ .‬

وأكد‭ ‬د‭. ‬كمال‭ ‬أحمد‭ ‬الفرجاني‭ ‬عضو‭ ‬هيئة‭ ‬تدريس‭ ‬جامعة‭ ‬الزيتونة‭:‬

‭ ‬أن‭ ‬الندوة‭ ‬من‭ ‬ضمن‭  ‬الندوات‭ ‬الناجحة‭ ‬التي‭ ‬أقامها‭ ‬المركز‭ ‬الوطني‭ ‬لحرية‭ ‬الصحافة‭ ‬وإننا‭ ‬في‭ ‬ليبيا‭ ‬بحاجة‭ ‬ماسة‭ ‬وملزمة‭ ‬لمثل‭ ‬هذه‭ ‬الندوات‭ ‬وبدورنا‭ ‬كإعلاميين‭ ‬علينا‭ ‬القيام‭ ‬بالواجب‭ ‬المنوط‭ ‬بنا‭ ‬كون‭ ‬عملنا‭ ‬يركز‭ ‬على‭ ‬إيصال‭ ‬المعلومة‭ ‬للجمهور؛‭ ‬فكذلك‭ ‬علينا‭ ‬القيام‭ ‬بتوعيتهم‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الانتخابات‭.  ‬ونحن‭ ‬ممتنون‭ ‬لمركز‭ ‬حرية‭ ‬الصحافة‭ ‬ومزيدًا‭ ‬من‭ ‬الندوات‭ ‬وورش‭ ‬العمل‭ ‬للدفع‭ ‬بالعملية‭ ‬الانتخابية‭ ‬إلى‭ ‬الأمام‭ ‬وتعريف‭ ‬الجمهور‭ ‬بكيفية‭ ‬ممارسة‭ ‬حقوقه‭ ‬الديمقراطية‭.‬

من‭ ‬جانبه‭ ‬قال‭ ‬د‭. ‬أيمن‭ ‬عبدالنبي‭ ‬كشكر‭ ‬مدير‭ ‬مكتب‭ ‬أعضاء‭ ‬هيئة‭ ‬التدريس‭ ‬بكلية‭ ‬الإعلام‭ ‬جامعة‭ ‬الزيتونة‭ :‬

تركيز‭ ‬الندوة‭ ‬على‭ ‬الرصد‭ ‬الإعلامي‭ ‬للتعددية‭ ‬السياسية‭ ‬في‭ ‬الحملات‭ ‬الانتخابية‭ ‬له‭ ‬نتائج‭ ‬إيجابية‭ ‬مع‭ ‬قرب‭ ‬موعد‭ ‬الانتخابات‭ ‬وتعد‭ ‬المحاور‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬تناولها‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬الباحثين‭ ‬والأكاديميين‭ ‬والصحفيين‭ ‬تهم‭ ‬الواقع‭  ‬الإعلامي‭ ‬وتسهم‭ ‬في‭ ‬تقليل‭ ‬صعوبات‭ ‬العمل‭ ‬الإعلامي‭ ‬قبل‭ ‬وبعد‭ ‬الانتخابات‭.‬

من‭ ‬جهته‭ ‬قال‭ ‬م‭. ‬سالم‭ ‬بن‭ ‬جابر‭ ‬صحفي‭ ‬مستقل‭ :‬

يجب‭ ‬على‭ ‬الصحفي‭ ‬ألا‭ ‬يكتفي‭ ‬بنقل‭ ‬المعلومات‭ ‬بل‭ ‬هو‭ ‬مطالبٌ‭ ‬بتمثيل‭ ‬دور‭ ‬الخبير‭ ‬حتى‭ ‬يشرح‭ ‬للجمهور‭ ‬المسائل‭ ‬الدقيقة‭ ‬المتعلقة‭ ‬بالانتخابات‭ ‬بجوانبها‭ ‬السياسية‭ ‬أو‭ ‬تقنية‭.‬

وأضاف‭ ‬نحتاج‭ ‬إلى‭ ‬صحافة‭ ‬استقصائية‭ ‬خاصة‭ ‬في‭ ‬الصحف‭ ‬الورقة،‭ ‬وكذلك‭ ‬الصحافة‭ ‬التفسيرية‭ ‬التي‭ ‬تتجاوز‭ ‬نشر‭ ‬الخبر‭ ‬فقط‭ ‬بل‭ ‬تحلله،‭ ‬وتشرحه‭ ‬مرفقة‭ ‬بالبيانات‭ ‬والإحصائيات‭ ‬بشكل‭ ‬مبسط‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬القصة‭ ‬التفسيرية‭ ‬فهي‭ ‬بين‭ ‬التحري‭ ‬والتفسير‭ ‬والبيانات؛‭ ‬فالبسيط‭ ‬في‭ ‬طرح‭ ‬سؤال‭ ‬

بـ‭)‬من‭ ‬متى‭ ‬ماذا‭ ‬أين‭( ‬لأجل‭ ‬التدقيق‭ ‬والتحري‭  ‬بينما‭ ‬صحافة‭ ‬العمق،‭ ‬والميدان‭ ‬بـ‭)‬كيف‭ ‬لماذا‭( ‬تستخدم‭  ‬في‭ ‬التقارير‭ ‬التفسيرية،‭ ‬أما‭ ‬صحافة‭ ‬البيانات‭ ‬فتستخدم‭ ‬كم‭ ‬لأجل‭ ‬قياس‭ ‬لظاهرة،‭ ‬أو‭ ‬حدث،‭ ‬وهذا‭ ‬ما‭ ‬استفدناه‭ ‬من‭ ‬الندوة‭.‬

ونوصى‭ ‬بالمزيد‭ ‬لمثل‭ ‬هذه‭ ‬الموضوعات‭ ‬ليرتقي‭ ‬الإعلام‭ ‬الليبي‭ .‬

‭ ‬

مقالات ذات صلة