الرئيسية / الرئيسية / اخبار / الليبي لحرية الصحافة يدين الإجراءات التعسفية لإدارة الإعلام الخارجي

الليبي لحرية الصحافة يدين الإجراءات التعسفية لإدارة الإعلام الخارجي

أعرب المركز الليبي لحرية الصحافة عن قلقه البالغ من الأخطار التي تتمثل في التضييق على عدد من الصحفيين ومنعهم من أداء واجبهم المهني ، من خلال إجراءات تعسفية تقوم بها إدارة الإعلام الخارجي

وأفاد المركز في بيان نشره على موقعه اللأكتروني بأن العديد من الصحفيين قد إشتكوا من الممارسات الفظة والمعاملات والاعتداءات اللفظية من قبل مديرة إدارة الإعلام الخارجي ، حسب وصفه ، وتهديدات مديرة إدارة الإعلام بسحب تراخيص والمنع من العمل، فضلًا عن إقدامها على سحب ترخيص أحد الصحفيين الليبيين وفرض إملاءات عليهم بحجج حماية ” الأمن القومي”، وتأليبها الأجهزة الأمنية ضد الصحفيين ، حسب البيان

وذكر المركز بأن هذا الأمر شجع عناصر الأجهزة المنية على التمادي في التوقيف والاحتجاز والتحقيق مع الصحفيين ؛ استنادًا على تعليماتها ، وهو ما أعتبره المركز أنه يعيد شبح الممارسات الاستبدادية مع قرب الذكرى السابعة لثورة فبراير

وقال المركز في بيانه أن وحدة الرصد والتوثيق وثقت مع عدد من الصحفيين قولهم: إنه فرض عليهم أخذ تصريحات مكتوبة شهرية للعمل من إدارة الإعلام الخارجي ، وتقديم بلاغات قبل تصوير حدث ما أو توثيقه ، حسب البيان

صحيفة فبراير

عن ibrahim Aboargoub

كاتب وصحفي عمل ونشر وكتب في عديد الصحف الليبية ، عمل محرر بعدد من وكالات الأنباء منها قناة الرائد ووكالة أنباء التضامن وقناة ليبيا الوطنية ، مدير تحرير سابق لصحيفة فبراير ، مدير سابق للموقع الألكتروني لهيئة الصحافة ، مدير تحرير سابق للموقع الألكتروني لصحيفة فبراير.

شاهد أيضاً

عماد السائح: مفوضية الانتخابات لن تتساهل مع أي محاولة للتعدي على صلاحياتها

    عقد رئيس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات عماد السايح أمس في العاصمة طرابلس مؤتمراً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *