الرئيسية / الرئيسية / اخبار / السفارة الليبية بباريس تتعرض للاعتداء على خلفية تقارير تتهم ليبيين بتجارة الرقيق

السفارة الليبية بباريس تتعرض للاعتداء على خلفية تقارير تتهم ليبيين بتجارة الرقيق

دبلوماسيون حذروا من ردات فعل عنيفة

السفارة الليبية بباريس تتعرض للاعتداء على خلفية تقارير تتهم ليبيين بتجارة الرقيق

 

(الناس) تعرضت السفارة الليبية بباريس لاعتداء السبت (18 نوفمبر 2017) من قبل مواطنين من أصول إفريقية على خلفية نشر محطة  “سي إن إن” الأمريكية لتقرير عن نشاط لتجارة الرقيق في مكان ما من ليبيا.

ونشرت صفحة الخارجية الليبية الخبر، مبينة أنها عممت لكافة السفارات بطلب دعم وحماية لمقراتها من أي اعتداءات محتملة.

وكان الدبلوماسي الليبي السابق “عبدالرحمن بن نصر” قد حذر عبر نشر التقرير وتداوله من ردات فعل عنيفة ضد الليبيين في أوروبا، مطالبا ليبيا بالتحرك على الصعيد الرسمي والشعبي لإدانة ماورد في التقرير وفتح تحقيق حوله.

عن feb

شاهد أيضاً

التنمية المستدامة في ورشة عمل

  أوجلة متابعة / سالمة عطيوة أختتمت بقاعة المجلس البلدي اوجلة فعاليات ورشة عمل بعنوان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *