الرئيسية / الاولي / وزراء الموارد المائية والتعليم العالي والبحث العلمي والزراعة والثروة الحيوانية في زيارة لبلدية جادو

وزراء الموارد المائية والتعليم العالي والبحث العلمي والزراعة والثروة الحيوانية في زيارة لبلدية جادو

 

 

 بلدي جادو عبر تواصله المباشر والمستمر مع عديد الاطراف الحكومية بحكومة الوحدة الوطنية وبكل الجهات التي لها علاقة بخدمة المواطن بالبلدية ومن أجل حل مشكلة المياه بالبلدية.

 زار وزير الموارد المائية الدكتور طارق أبوفليقة رفقة وزيري التعليم العالي والبحث العلمي والزراعة والثروة الحيوانية حيث عقد السيد الوزير فورا وصوله اجتماعا موسعا مع رئيس وعضاء المجلس البلدي جادو بحضور فريق اللجنة المشرفة على مشروع مياه آبار ظاهر جادو ( المتلوي) ومسؤولي مركز خدمات شركة المياه والصرف الصحي بجادو ، اضافة الى مختاري المحلات تم خلال الزيارة استعراض احتياجات المشروع والمتمثلة في استكمال ما تبقى من أعمال لموقع الحقل وتوفير كل مستلزمات الآبار وتشغيلها وربطها بخزان التجميع بالحقل وتمديد الخطوط الرئيسة والفرعية وربطها بالقرى لتصل المياه لخزانات التوزيع ومعالجة مختنقات شبكات التوزيع الداخلية بالقرى بما فيها استحداث مسار تزويد قرية (ايطرميسن) وانشاء عدد من خزانات المياه العلوية في القرى، وكذلك معاناة الاهالي بجادو المركز من مشكلة التلوث البيئي التي سببتها ( البيارة ) لسنوات طويلة وكانت نتائج اللقاء وعرض تلك المشكلات والمعوقات والاحتياجات القرارات التالية :

ــ أعطى السيد الوزير الاذن للمجلس البلدي جادو في اختيار وتزكية الشركات المتخصصة والتي يراها أن لها القدرة لتنفيذ الأعمال المطلوبة للتعاقد معها لتنفيذ كل الأعمال المستهدفة من المشروع حتى تصل المياه الي كل القرى

ــ أعطى الإذن بالتعاقد والتكليف المباشر للشركة المكلفة لتركيب محطة معالجة مياه الصرف الصحي بجادو المركز (البيارة). .. وفي سياق متصل اطلع عميد البلدية السيد عمر موسى طابونة وزير الزراعة والثروة الحيوانية الدكتور حمد المريمي على الصعوبات والمشاكل التي يواجهها قطاع الزراعة بالبلدية خاصة ما يتعلق بالأوبئة الموسمية للأغنام والتي تنتشر بالمنطقة وسبل مكافحتها من خلال توفير الأدوية واللقاحات المدعومة الخاصة بالمواشي، وكذلك معاناة مربي المواشي من الجفاف الشديد الذي تسبب في انعدام الاعلاف وارتفاع اسعارها وتأكيد ما لحق بهم من ارتفاع تكلفة المياه في المراعي . كما تم التطرق الي مشكلة انتشار مرض اللشمانيا وبعض الاصابات المسجلة  وكانت نتائج وعرض تلك المشاكل الاتي: ــ تكليف مدير مكتب الزراعة بالبلدية بضرورة التواصل الفوري والمباشر مع مكتب الوزير معززا بكل مشاكل واحتياجات ومطالب البلدية واعدا ومتعهدا على حل كل ما يمكن من مشاكل القطاع بالبلدية

ــ فيما يخص اصابات مرض اللشمانيا المسجلة بالبلدية والتي تتلقى في علاجها بمركز الرعاية الصحية بالبلدية طلب معالي الوزير موافاته بكتاب رسمي وبتقرير فني عن ذلك لإرسال فريق بحثي متخصص من الوزارة للعمل سويا مع البلدية بالخصوص.

الصحيفة كانت وعبر صفحاتها عرضت معاناة البلدية في ايجاد حلول لمشكلة عدم توفر المياه .. كما استعرضت خلال العام الماضي انتشار مرض اللشمانيا من جهتها ستكون الصحيفة في الموعد لمواكبة تنفيذ المشروعات المقرر انجازها .

عن ibrahim Aboargoub

كاتب وصحفي عمل ونشر وكتب في عديد الصحف الليبية ، عمل محرر بعدد من وكالات الأنباء منها قناة الرائد ووكالة أنباء التضامن وقناة ليبيا الوطنية ، مدير تحرير سابق لصحيفة فبراير ، مدير سابق للموقع الألكتروني لهيئة الصحافة ، مدير تحرير سابق للموقع الألكتروني لصحيفة فبراير.

شاهد أيضاً

حلحلة طلبيات محطة الكهرباء بربيانة

    استلمت  للبلدية  عدد 4سيارات تابع لشركة البريقة لتسويق النفط محملةالوقود الديزل لمحطة الكهرباء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *